الأحد 22/مايو/2022

كتاب فلسفة الموحدين وعهد الساجدين ونهج المسبحين

صدر حديثا في نسخة إلكترونية متاحه مجانا كتاب :

فلسفة الموحدين وعهد الساجدين ونهج المسبحين

من أعمال وبحوث الكاتب والمفكر الكويتي محمد عبد المحسن العلي

يقول الكاتب في مقدمة كتابه :

أهدي هذا الكتاب إلى أرواح الناس الطيبين الصالحين الذين عاشوا في الزمن الماضي، كما أهديه إلى من بقى من الطيبين الصالحين وأبناء من قضوا منهم الذين ساروا على نهج آبائهم في الكرم والسخاء والطيبة والصدق وحفظ الآمنات والوفاء بالعهود وحسن المعاملة ومساعدة الناس والتوسعة عليهم وإقالة عثراتهم وتذليل صعوباتهم وحفظ أسرارهم، وبهذه المناسبة أدعو أبناء أولئك الطيبين الصالحين إلى العمل ليكون زمننا وزمن أبنائنا الزمن الذي نبدأ فيه بتغيير صبغة حياتنا من الصبغة الشيطانية إلى الصبغة الربانية ونبدل زمننا من زمن يصيغه الفاسدين المفسدين إلى زمن يصيغه الصالحين المصلحين.
إن الآباء والأجداد الطيبين الصالحين لم يحيطوا علما بعمق وبوعورة المكر الشيطاني الذي كان يحيط بهم
ويتربص بأبنائهم ويرسم ويصيغ لهم مستقبلهم وبغفلة منهم، فعلى الأبناء التسلح بما يلزم من علم حتى يتم إبطال مكر الشياطين من حولهم .
إن الله عز وجل قد يشفع للآباء والأجداد الطيبين الصالحين بسبب قلة علمهم وقلة معرفتهم، وبسبب ثقتهم
بعلم من جهلوا حقائق الأشياء الذين َجعل الناس منهم مراجع وبعضهم جعل منهم علماء من قبل الحكام، ولكن السنن والقوانين التي تجري على الناس لا تستني قليلي العلم والمعرفة، فبحر الظلمات الذي أوغل الناس فيه بسبب جهلهم لا يتم الخروج منه إلا بواسطة سلطان العلم وهو علم لا يرتجى من وراء غير المسلمين ولا من وراء علماء ومشايخ السلطة والمتاجرين بالدين الذين صبغت الحياة أمام سمعهم و نظرهم بصبغة شيطانية .
فعلينا أن نحتفظ بطيبتنا ورقة قلوبنا ورحابة صدورنا وفي نفس الوقت علينا أن لا نجعل من أنفسنا كخراف تجد الذئاب الطريق سهلا وسالكا إليها وإلى أبنائها بسبب جهل علماء ومشايخ السلطة والمتاجرين بالدين والمراجع والعلمانيين، فلا يجب أن نتهاون مع الشياطين كما تهاون آباؤنا وأجدادنا من أصحاب النوايا الطيبة، بل علينا السعي إلى إيقاظ النائمين يقظة فكرية من خلال (إحداث ثورةفكرية) حتى يحفظوا أنفسهم من عدوان وسيطرة الشياطين التي تعتبر ذئابا غير مرئية تتربص بكل البشرية

شارك الكتاب مع الأصدقاء
محمد عبد المحسن العلي

كاتب ومفكر عربي من مواليد دولة الكويت تدرج بالوظائف الحكومية حتى بلغ سن التقاعد والتفرغ للبحث والتأليف ومن أبرز مقولاته "أي فكر لا تكون بصائر الوحي أساس له يصبح حلمًا يتداوله الناس فيما بينهم يعيشون بأوهامه ولا يستيقظون منه إلا عند الموت ما لم يبصروا قبل فوات الآوان".

الإسم العربي: فلسفة الموحدين وعهد الساجدين ونهج المسبحين

اللغة: العربية

الكاتب: محمد عبد المحسن العلي

المشاهدات: 44


يجب عليك تسجيل الدخول لإضافة مراجعة
لا توجد مراجعات حتى الآن
يجب عليك تسجيل الدخول لإضافة مراجعة
لا اقتباسات حتى الان
لا يوجد قراء حتى الآن
مشاركة

مشابهة